خصم 25% على الدفع الكاش

إبحث

التعرف على مطار اسطنبول الجديد: بوابة لرفاهية السفر الحديثة

2024-02-08
السياحة في تركيا
1324
التعرف على مطار اسطنبول الجديد: بوابة لرفاهية السفر الحديثة
جدول المحتويات

مطار اسطنبول الجديد، الذي يقع على بعد 35 كم فقط من المدينة، هو الآن المحور الجوي الرئيسي لإسطنبول ويحمل لقب أكثر المطارات ازدحامًا في أوروبا.

تتعمق هذه المقالة في أساسيات تجربة المطار، وتسلط الضوء على المعلومات المهمة حول المرافق والخدمات وخيارات النقل المصممة لإرشادك خلال مركز السفر الحديث هذا.

 

اسم المطار باللغة العربيةمطار اسطنبول الجديد
اسم المطار باللغة الإنكليزية Istanbul Airport
اسم المطار باللغة التركية İstanbul Havalimanı

 

 

الأفكار الرئيسية

  • يعد مطار إسطنبول الجديد مركزًا عالميًا مهمًا نظرًا لموقعه الاستراتيجي ومرافقه المتقدمة، ويضم أكبر محطة في العالم ويعمل كمركز رئيسي للخطوط الجوية التركية.
  • يقدم مطار إسطنبول تجربة متميزة للركاب مع الملاحة الفعالة والعديد من وسائل الراحة، بما في ذلك خيارات تناول الطعام والتسوق وأماكن الإقامة المريحة مثل YotelAir وIGA Sleepods.
  • تتضمن خطط التوسعة المستقبلية لمطار إسطنبول الجديد إضافة المزيد من مدارج الطائرات والمحطات بحلول عام 2027، ودمج أنظمة القياسات الحيوية، وتهدف إلى استيعاب ما يصل إلى 200 مليون مسافر سنويًا.
  •  

كشف النقاب عن مطار اسطنبول الجديد

مطار اسطنبول الجديد

مطار إسطنبول، والذي يُطلق عليه غالبًا مطار إسطنبول الكبير، ليس مجرد مطار؛ إنها شهادة على الهندسة والتصميم الحديث. يقع هذا الهيكل العملاق، المعروف باسم مطار إسطنبول الدولي، على بعد 35 كم من وسط مدينة إسطنبول، وهو بمثابة المطار الدولي الرئيسي لإسطنبول، تركيا، منذ بدء تشغيله الكامل في عام 2019.

بفضل موقعه الاستراتيجي ومرافقه الحديثة، أصبح مطار إسطنبول سريعًا مركزًا مركزيًا للمسافرين في جميع أنحاء العالم. يتفوق مطار إسطنبول على سابقه، مطار أتاتورك، باعتباره واحدًا من أكبر المطارات وأكثرها إثارة للإعجاب على مستوى العالم.

محطتها الرئيسية، التي تبلغ مساحتها أكثر من 15.5 مليون قدم مربع، هي الأكبر في العالم، مما يجعلها أعجوبة الهندسة المعمارية الحديثة.

كان بناء مطار جديد ذو سعة أكبر ضروريًا بسبب نمو الخطوط الجوية التركية، التي تخدم عددًا أكبر من البلدان أكثر من أي شركة طيران أخرى.

وبما أن مطار أتاتورك لم يعد قادرًا على تلبية الطلبات المتزايدة، فقد احتاجت المدينة إلى مطار جديد لاستيعاب رحلات الركاب المتزايدة ودعم توسع شركة النقل الرئيسية.

في عام 2022، حقق مطار إسطنبول الإنجازات التالية: 

  • استوعب أكثر من 64 مليون مسافر، مما جعله أكثر المطارات ازدحامًا في أوروبا.
  • المرتبة السابعة عالمياً من حيث إجمالي حركة الركاب
  • المرتبة الخامسة عالمياً من حيث حركة الركاب الدولية

وتسلط هذه الإنجازات الضوء على أهمية المطار وشعبيته على المستوى العالمي، وهو ما أقره المجلس الدولي للمطارات.

 

أرقام و حقائق عن مطار اسطنبول الجديد

الترتيب العالمي لعام 2022السابع عالميا 
الترتيب العالمي لعام 2023السادس عالميا
عدد المدرجات6 مدرجات 
عدد صالات الوصول4  صالات
عدد المسافرين سنويا حوالي 100 مليون مسافر
عدد الوجهات العالمية309 وجهة
عدد الرحلات اليومية1230 رحلة

 

بداية ونمو هذا الصرح الضخم

كانت ولادة مطار اسطنبول الجديد بمثابة لحظة تحول في تاريخ الطيران التركي. وإدراكًا للقيود المفروضة على مطار أتاتورك بإسطنبول وحجم الركاب المتزايد، شرعت الحكومة التركية في هذا المشروع الطموح في عام 2014.

وفي أبريل 2019، أصبح المطار المحور المركزي لرحلات إسطنبول المحلية والدولية، بعد النقل الكامل لجميع رحلات الركاب من مطار أتاتورك بإسطنبول. وهذا إيذانا ببدء التشغيل الكامل للمطار الجديد.

ومن المقرر أن يستوعب المطار أكثر من 200 مليون مسافر بحلول عام 2025، كما أن مسار نمو المطار جدير بالملاحظة بالفعل. وتعد هذه القدرة بمثابة شهادة على قدرته على تحقيق نمو كبير، وتحويله إلى واحد من أكثر المطارات ازدحاما على مستوى العالم.

تبلغ مساحة مبنى مطار إسطنبول الجديد 15.5 مليون قدم مربع، وهو ما يتفوق حتى على مطار العاصمة في بكين. هذه المحطة الضخمة، إلى جانب موقعها الاستراتيجي على بعد 35 كم من وسط مدينة إسطنبول، تؤكد مكانتها البارزة على الخريطة العالمية.

 

الأعجوبة المعمارية وتجربة الركاب

مطار اسطنبول الجديد

إلى جانب كونه تحفة هيكلية، فإن الهندسة المعمارية لمطار إسطنبول تجسد فلسفة تصميمية متجذرة بعمق في الطبيعة.

يدمج المطار الأشكال والمواد الطبيعية لخلق أجواء هادئة وجذابة للركاب، وهو ما يتناقض بشكل صارخ مع صخب وضجيج المطارات التقليدية.

إن الأعجوبة المعمارية التي نراها اليوم هي نتاج تعاون دولي بين شركات - Grimshaw، وHaptic، وNordic.

لقد أدت رؤيتهم الجماعية وخبراتهم إلى تصميم ليس عمليًا فحسب، بل أيضًا ممتعًا من الناحية الجمالية.

الصالة الرئيسية، قلب المطار، هي متعة معمارية حقيقية. هناك جناحان منحنيان أنيقان متصلان بردهة مركزية واسعة، مضاءة بشكل طبيعي من خلال كوة كبيرة، مما يترك انطباعًا أوليًا مذهلاً في المحطة الدولية.

تم تصميم المحور المركزي في مطار إسطنبول بشكل استراتيجي لتسهيل الوصول الفعال والمريح للركاب إلى بواباتهم المخصصة.

ويضمن التصميم تدفقًا سلسًا للركاب، مما يجعل رحلتهم عبر المطار سلسة قدر الإمكان.

 

الخطوط الجوية التركية: القاعدة الجديدة لشركة النقل الرئيسية

مطار اسطنبول الجديد

باعتبارها مركز الطيران الرئيسي، تتمتع الخطوط الجوية التركية، الناقل الوطني التركي، بحضور كبير في مطار إسطنبول.

وقد عززت هذه الشراكة مكانة المطار وساهمت بشكل كبير في انتشاره العالمي. مع الخطوط الجوية التركية، يتصل مطار إسطنبول بأكثر من 100 وجهة في أوروبا و50 في أفريقيا، مما يجعله مركزًا حيويًا يربط بين مختلف أنحاء العالم.

إنه ليس مجرد مطار؛ إنه مفترق طرق حيث يلتقي الشرق بالغرب، ويلتقي الشمال بالجنوب، وتتحد الثقافات.

وخلال الأوقات الصعبة التي فرضها الوباء، لعبت الخطوط الجوية التركية دورًا محوريًا في دعم عمليات المطار.

ومن خلال تحسين بروتوكولات سلامة الركاب طوال رحلة الرحلة بأكملها، ساهمت شركة الطيران بشكل كبير في عملية التعافي.

 

التنقل عبر مطار اسطنبول الكبير

مطار اسطنبول الجديد

قد يكون العثور على طريقك نحو عظمة مطار إسطنبول أمراً مرهقاً. يمثل حجمها المترامي الأطراف تحديات، خاصة عند تغطية مسافات كبيرة بين البوابات والمحطات.

ومع ذلك، لا تدع هذا يردعك، حيث يوفر المطار العديد من خيارات النقل لمساعدة الركاب طوال رحلتهم.

وعلى الرغم من التحديات، كانت إدارة المطار مستجيبة، ونفذت تدابير لتسهيل الملاحة. تم الإبلاغ عن تركيب لافتات واضحة وأدلة توجيهية، كما أن طاقم المساعدة متاح بسهولة لمساعدة الركاب في العثور على طريقهم.

 

من الوصول إلى المغادرة

من الوصول حتى المغادرة، يضمن مطار اسطنبول رحلة سلسة. تتم عملية تسجيل الوصول بسلاسة، مع وجود أكشاك لتسجيل الوصول الذاتي وموظفي المطار لمساعدة الركاب في حمل أمتعتهم والوقوف في الطابور.

إن عملية الفحص الأمني في مطار اسطنبول فعالة بشكل يستحق الثناء. يستفيد ركاب المسار السريع، على وجه الخصوص، من أولوية الوصول والفحص السريع، مما يضمن تجربة خالية من المتاعب.

عندما يحين وقت الصعود على متن رحلتك، لا يدخر مطار إسطنبول أي جهد في جعل العملية سلسة وفعالة.

مع 566 كاونترًا لتسجيل الوصول، و36 كاونترًا لتسليم الحقائب، و112 كشكًا لتسجيل الوصول الذاتي، يمكن للمسافرين إكمال عملية تسجيل الوصول بسهولة وسرعة.

 

خدمات النقل العام وسيارات الأجرة

نظرًا لموقعه الاستراتيجي، فإن الوصول إلى مطار اسطنبول أمر سهل وخالي من المتاعب. يمكن للمسافرين استخدام وسائل النقل العام، مثل حافلات IETT، التي تعمل من الساعة 6:00 صباحًا تقريبًا حتى منتصف الليل، أو استقلال سيارة أجرة من مواقف سيارات الأجرة المخصصة.

يمكن لأولئك الذين يفضلون وسيلة نقل أكثر خصوصية اختيار ركوب سيارة أجرة من المطار إلى وسط المدينة.

التكلفة التقريبية لركوب سيارة أجرة إلى وسط مدينة اسطنبول هي 40 يورو. وبدلاً من ذلك، يمكن للمسافرين ركوب خط المترو M11 إلى محطة كاجيثان، أو طلب سيارة أجرة، أو استخدام تطبيق InDrive.

 

نظرة عن كثب على وسائل الراحة بالمطار

يتعدى مطار إسطنبول كونه مجرد نقطة عبور، حيث يقدم عالمًا من التجارب من خلال وسائل الراحة التي تركز على الركاب. من خيارات التسوق إلى المأكولات الشهية، مطار إسطنبول لديه كل شيء.

يضم المطار مجموعة من المطاعم الشهيرة، بما في ذلك Bottega Prosecco Bar وBrewmark وCarluccio's وغيرها، مما يوفر للمسافرين مجموعة متنوعة من تجارب تذوق الطعام.

توفر المنطقة الحرة ومتاجر البيع بالتجزئة العديد من الخيارات لأولئك الذين يستمتعون بالتسوق. سواء كنت تبحث عن ملابس أو كتب أو هدايا تذكارية، يوجد ما يناسب الجميع في مطار إسطنبول.

بالإضافة إلى أماكن التسوق وتناول الطعام، يضم المطار أيضًا مشغلًا اسمه GART، يقدم حفلات أسبوعية وفعاليات ثقافية وورش عمل لعشاق الفن المتنقلين. تضيف هذه الميزة الفريدة لمسة من الثقافة والإبداع إلى تجربة المطار الشاملة.


المأكولات الشهية ورحلات التسوق

يمكن لعشاق الطهي الاستمتاع بمجموعة كبيرة من خيارات تناول الطعام في مطار إسطنبول. مع وجود العديد من المطاعم التركية والعالمية، يقدم المطار خدماته لمجموعة واسعة من الأذواق.

من الأطباق الإقليمية التقليدية إلى المأكولات من مختلف أنحاء العالم، تتوفر خيارات تذوق الطعام وفيرة. سواء أكانت وجبة خفيفة سريعة أو وجبة كاملة، يلبي المطار جميع المتطلبات والتفضيلات الغذائية.

يعد التسوق أيضًا تجربة ممتعة في مطار إسطنبول. يمكن للمسافرين الاستمتاع بتجربة البيع بالتجزئة في المتاجر المعفاة من الرسوم الجمركية بالمطار والمتاجر الراقية والأسواق التركية المحلية.

خيارات التسوق متنوعة بقدر ما هي مغرية، مما يضمن أن الركاب يمكنهم العثور على أي شيء يريدونه.

 

الاسترخاء والراحة: فنادق وصالات المطار

مطار اسطنبول الجديد

يوفر مطار إسطنبول العديد من أماكن الإقامة والصالات المريحة لأولئك الذين يبحثون عن مكان للاسترخاء والراحة. توفر YotelAir وIGA Sleepods للركاب مكانًا للراحة وإعادة شحن طاقتهم، مع توفر الغرف بأسعار بالساعة.

تم تصميم غرف YotelAir مع أخذ راحة الركاب في الاعتبار. وهي مجهزة بـ:

سرير خاص

تلفزيون

مكتب

إمكانية الوصول إلى مرافق الدش والحمام المشتركة

توفر هذه الغرف ملاذًا هادئًا للمسافرين المتعبين.

بالنسبة لأولئك الذين يبحثون عن تجربة أكثر فخامة، توفر صالات المطارات المختلفة، بما في ذلك صالة iGA وصالة الخطوط الجوية التركية، مساحة هادئة للاسترخاء.

تتميز هذه الصالات بتصميمات أنيقة وتقدم خيارات عالية الجودة لتناول الطعام، وتعيد تعريف الراحة في المطار.

 

مطار اسطنبول الجديد بالأرقام

تؤكد الإحصائيات والإنجازات الهائلة التي حققها مطار إسطنبول الجديد نجاحه والتزامه الثابت بأن يصبح لاعبًا مهيمنًا في مجال السفر العالمي. وتبلغ الطاقة الاستيعابية للمطار حوالي 90 مليون مسافر سنويًا، ويتعامل مع ما معدله 1,496 رحلة يومية.

وفي عام 2022، شهد المطار نمواً غير مسبوق في حركة المسافرين، حيث بلغ 64,518,073 مسافراً، وهو ما يمثل زيادة كبيرة بنسبة 73.52% مقارنة بالعام السابق.

أدى هذا الإنجاز إلى ترسيخ مكانة مطار إسطنبول الجديد باعتباره أكثر المطارات ازدحامًا في أوروبا وواحدًا من أكثر المطارات ازدحامًا على مستوى العالم.

تعمل العديد من شركات الطيران من مطار إسطنبول الجديد، حيث تقدم خدمات إلى إجمالي 277 وجهة للركاب، محلية ودولية. يعزز هذا الاتصال من الوصول العالمي للمطار وأهميته.

وبالنظر إلى المستقبل، لا يُظهر مطار إسطنبول الجديد أي علامات على التباطؤ. ومن خلال خطط لاستيعاب ما يصل إلى 200 مليون مسافر سنويًا عند اكتماله، من المتوقع أن يرتفع المطار في صناعة الطيران العالمية.

 

الإحصائيات والإنجازات السنوية

وتعكس القدرة السنوية المذهلة للمطار القدرة على إدارة أعداد كبيرة من الركاب. مع القدرة على استيعاب 200 مليون مسافر سنويًا، يعد مطار إسطنبول الجديد واحدًا من أكبر المطارات في العالم.

لا يتعلق الأمر فقط بأعداد الركاب؛ يتعامل المطار أيضًا بكفاءة مع العديد من الرحلات الجوية. مع متوسط 1,156 رحلة يومية، تُظهر سعة الرحلات اليومية للمطار كفاءته التشغيلية وبنيته التحتية القوية.

يقوم المطار بتشغيل ما يقرب من 1.1 مليون رحلة داخلية و4.3 مليون رحلة دولية سنويًا. تؤكد هذه الأرقام أيضًا على أهمية المطار كمركز للسفر المحلي والدولي.

لقد تم الاعتراف بتميز مطار إسطنبول على منصة عالمية أيضًا. وقد تم تكريمه بجائزة "أفضل مطار دولي" في حفل توزيع جوائز اختيار القراء السنوي الخامس والثلاثين لمجلة Condé Nast Traveler. ويعد هذا التقدير بمثابة شهادة على التزام المطار بتوفير تجربة سفر استثنائية.

 

البنية التحتية والخطط المستقبلية

تتكون البنية التحتية الحالية للمطار من ثلاثة مدارج، وإضاءة أرضية للمطار، وممرات، وأنظمة صرف صحي، وجميعها مُحسّنة لتحقيق كفاءة العمليات.

تعتبر خطط التوسعة المستقبلية لمطار إسطنبول الجديد طموحة وتقدمية. بميزانية قدرها 12 مليار يورو (16.65 مليار دولار)، يهدف المطار إلى زيادة طاقته من خلال:

  • إضافة المزيد من المدارج
  • إضافة المزيد من المحطات
  • التوسع على أربع مراحل
  • الانتهاء من التوسعة بحلول عام 2027.

ولمعالجة الزيادة المتوقعة في أعداد المسافرين، يخطط المطار لتوسيع المحطات والمدارج وإدخال أنظمة القياسات الحيوية التي تتميز بتقنية التعرف على الوجه. ستضمن هذه الخطط معالجة الركاب بكفاءة وتعزيز تجربة المطار بشكل عام.

 

التأثير على سوق العقارات

كما أثر مطار إسطنبول الجديد بشكل كبير على سوق العقارات في المنطقة. أدى الموقع الاستراتيجي للمطار ومكانته كمركز دولي مهم إلى زيادة الطلب على العقارات.

وقد أدى ذلك إلى ارتفاع أسعار العقارات وجذب المستثمرين المحليين والأجانب. كما حفز تطوير المطار على بناء عقارات سكنية وتجارية جديدة، مما أدى إلى تحويل المنطقة إلى منطقة اقتصادية مزدحمة.

ومن ثم فإن مطار إسطنبول الجديد يعد أعجوبة الطيران الحديث وحافزاً للنمو والتطوير العقاري.

 

الاستثمار في العقارات القريبة من المطار

أدى الموقع الاستراتيجي لمطار إسطنبول الجديد ومكانته المثيرة للإعجاب إلى طفرة في سوق العقارات المحلية. وقد أدى تطويرها إلى زيادة كبيرة في أسعار العقارات وجذب انتباه المستثمرين المحليين والأجانب.

كما ساهم وجود المطار في تحفيز بناء عقارات سكنية وتجارية جديدة، مما حول المنطقة المحيطة به إلى منطقة اقتصادية مزدهرة.

بالنسبة للمستثمرين، يمثل هذا فرصة ذهبية. يعد الاستثمار في الأراضي والعقارات القريبة من المطار مشروعًا واعدًا، نظرًا للنمو والتطور المطرد في المنطقة.

ومع توسع مطار IST وجذب المزيد من حركة المرور العالمية، فمن المتوقع أن يرتفع الطلب على العقارات القريبة. ومن ثم، فإن الاستثمار الآن يمكن أن يحقق عوائد كبيرة في المستقبل. استفد من هذه الفرصة للمشاركة في هذا التحول الاقتصادي الديناميكي.

 

ما وراء المطار: استكشاف التراث الغني في اسطنبول

بعد الخروج من المطار، يمكن للمسافرين الانغماس في النسيج الثقافي والتراث الغني لإسطنبول. تعد المدينة كنزًا دفينًا من المواقع التاريخية والمعالم السياحية الفريدة، حيث تقدم مزيجًا آسرًا بين الماضي والحاضر. وتشهد المواقع التاريخية في إسطنبول، مثل آيا صوفيا، وقصر توبكابي، والمسجد الأزرق، على ماضيها اللامع.

بفضل تصميماتها المعقدة وتاريخها الغني، تقدم هذه المعالم لمحة عن ثقافة المدينة النابضة بالحياة. يعد التنقل في وسائل النقل العام في إسطنبول أمرًا بسيطًا نسبيًا، حيث يوجد كارت إسطنبول، والبطاقة الممغنطة، والحافلات والترام التي تخدم المناطق السياحية.

لذا، فإن استكشاف إسطنبول أمر مريح وممتع سواء كنت تزورها لبضع ساعات أو بضعة أيام.

 

المواقع التاريخية والرؤى الثقافية


ومن المعالم التاريخية البارزة في إسطنبول:

  • مسجد السليمانية
  • آيا صوفيا
  • قصر توبكابي
  • مسجد السلطان أحمد

تقدم هذه العجائب المعمارية نظرة رائعة على ماضي المدينة.

المسجد الأزرق، أو مسجد السلطان أحمد، من الأماكن التي يجب زيارتها. تم تشييد المسجد بين عامي 1609 و1617 في عهد أحمد الأول، ويشتهر بمآذنه الستة الأنيقة وقبابه الرائعة. لا يزال بمثابة مكان للعبادة وهو معلم بارز في المدينة.

لقد شكلت المواقع التاريخية في إسطنبول ثقافتها بشكل كبير. تعكس الهندسة المعمارية للمدينة العصور التاريخية للإمبراطوريات البيزنطية والرومانية والعثمانية:

  • التحصينات
  • الكنائس
  • القصور
  • الجوامع
  • المدارس الدينية

فهو يروي تاريخ المدينة اللامع ويضيف إلى تراثها المعماري.

 

نصائح: استثمر وقتك في اسطنبول

مطار اسطنبول الجديد

بالنسبة للمسافرين، تقدم إسطنبول مجموعة متنوعة من الفرص لاستغلال وقتهم المحدود. تشمل خيارات النقل الأكثر ملاءمة للسفر من مطار إسطنبول الجديد إلى وسط المدينة ما يلي:

  • حافلات هافيست
  • سيارات الأجرة
  • مترو
  • نقليات خاصة

كما تم تصميم الجولات المصحوبة بمرشدين خصيصًا للأفراد الذين توقفوا في إسطنبول. يمكن حجز جولات توقف خاصة من مطارات وفنادق إسطنبول، وعادةً ما تستغرق من 4 إلى 8 ساعات أو من 4 إلى 10 ساعات.

تشمل مناطق الجذب السياحي البارزة المناسبة للزيارة أثناء التوقف ما يلي:

  • المسجد الازرق
  • البازار الكبير
  • بازار التوابل
  • تجربة الوجبة التركية التقليدية

تقدم كل تجربة من هذه التجارب لمحة فريدة عن ثقافة إسطنبول الغنية وتاريخها.

وبطبيعة الحال، فإن زيارة اسطنبول فقط هي التي تكتمل بالانغماس في المأكولات المحلية. تشمل بعض تجارب الطعام المحلية الموصى بها في زيارة قصيرة ما يلي:

  • عصير الرمان
  • سيميت
  • فرحة التركية
  • باليك إكميك
  • بلح البحر المحشو (ميدي دولما)
  • بيدا
  • البقلاوة
  • كنافة
  • دوندورما

الخاتمة

مع اختتام رحلتنا، من الواضح أن مطار إسطنبول هو أكثر من مجرد بوابة إلى وجهتك. إنها وجهة، وأعجوبة من عجائب الهندسة الحديثة، وشهادة على طموح تركيا في أن تصبح مركزًا رائدًا للسفر العالمي.

إن جمالها المعماري ووسائل الراحة المتقدمة والموقع الاستراتيجي والتراث الغني يجعل من إسطنبول تجربة مسافر فريدة من نوعها. لذا، سواء كنت تمر عبره أو تقيم فيه لفترة، فإن مطار إسطنبول والمدينة التي يخدمها يعدان برحلة تستحق التذكر.

 

اقرأ أيضا: 

كل ما تريد معرفته عن مدينة اسطنبول

نصائح مهمة لعطلة سعيدة في تركيا

ماذا تعرف عن جسر البوسفور – إسطنبول؟

عقارات للبيع في إسطنبول قرب المطار الجديد

تأثير مطار إسطنبول على قطاع العقارات في إسطنبول

 

مشاركة:

الكلمات المفتاحية

أسئله شائعة

أحدث مطار في إسطنبول هو مطار إسطنبول الجديد، المعروف أيضًا باسم مطار إسطنبول الكبير. يقع في الجانب الأوروبي من مدينة إسطنبول على البحر الأسود في منطقة أورتاكوي شمال غرب إسطنبول، ومن المتوقع أن يستوعب ما يقرب من 200 مليون مسافر سنويًا عند اكتماله بالكامل في عام 2027.

نعم يوجد في اسطنبول مطاران: مطار اسطنبول في الجانب الأوروبي ومطار صبيحة كوكجن في الجانب الآسيوي. وكلاهما يقع على بعد مسافة من وسط المدينة.

يضم مطار إسطنبول الجديد حاليًا صالة واحدة، ولكن من المتوقع أن يتكون من 4 مباني صالة في المستقبل.

لا، مطار أتاتورك لم يعد مفتوحاً للرحلات التجارية. تم استبداله بمطار إسطنبول في أبريل 2019 لتلبية الطلب المتزايد على الحركة الجوية في إسطنبول.

المعالم الرئيسية التي يمكن زيارتها في إسطنبول هي المسجد الأزرق، وآيا صوفيا، وقصر توبكابي، والبازار الكبير، وجميعها من المعالم البارزة في المدينة.